بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآل محمد سلام على آل ياسين ، السلام عليك يا داعي الله ورباني آياته ، السلام عليك يا باب الله وديان دينه ، السلام عليك يا خليفة الله وناصر حقه ، السلام عليك يا حجة الله ودليل ارادته ، السلام عليك يا تالي كتاب الله وترجمانه ، السلام عليك في آناء ليلك واطراف نهارك ، السلام عليك يا بقية الله في ارضه ، السلام عليك يا ميثاق الله الذي اخذه ووكده ، السلام عليك يا وعد الله الذي ضمنه ، السلام عليك ايها العلم المنصوب والعلم المصبوب والغوث والرحمة الواسعة وعدا غير مكذوب. السلام عليك حين تقوم ، السلام عليك حين تقعد، السلام عليك حين تقرأ وتبين ، السلام عليك حين تصلي وتقنت ، السلام عليك حين تركع وتسجد ، السلام عليك حين تهلل وتكبر ، السلام عليك حين تحمد وتستغفر ، السلام عليك حين تصبح وتمسي 0 السلام عليك في الليل اذا يغشى والنهار اذا تجلى ، السلام عليك ايها الامام المأمون ، السلام عليك ايها المقدم المأمول، السلام عليك بجوامع السلام اشهدك يا مولاي اني اشهد ان لا آله الا الله وحده لا شريك له ، وان محمدا عبده ورسوله ، لا حبيب الا هو واهله صلى الله عليه وآله وسلم تسليما كثيرا 0 واشهدك يا مولاي ان عليا امير المؤمنين حجته ، والحسن حجته ، والحسين حجته ، وعلي بن الحسين حجته ، ومحمد بن علي حجته ، وجعفر بن محمد حجته ، وموسى بن جعفر حجته ، وعلي بن موسى حجته ، ومحمد بن علي حجته ، وعلي بن محمد حجته ، والحسن بن علي حجته ، واشهد انك حجة الله 0 انتم الاول والآخر ، وان رجعتكم حق لا ريب فيها ، يوم لا ينفع نفسا ايمانها لم تكن آمنت من قبل او كسبت في ايمانها خيرا 0 وان الموت حق ، وان ناكرا ونكيرا حق 0 واشهد ان النشر حق والبعث حق ، وان الصراط حق ، والمرصاد حق ، والميزان حق، والحشر حق، والحساب حق ، والجنة والنار حق ، والوعد والوعيد بهما حق 0 يا مولاي ، شقي من خالفكم ، وسعد من اطاعكم ، فأشهد على ما اشهدتك عليه ، وانا ولي لك ، بريء من عدوك ، فالحق ما رضيتموه ، والباطل ما اسخطتموه ، والمعروف ما امرتم به ، والمنكر ما نهيتم عنه ، فنفسي مؤمنة بالله وحده لا شريك له وبرسوله صلى الله عليه وآله ، وبأمير المؤمنين ، وبكم يا مولاي اولكم وآخركم ، ونصرتي معدة لكم ، ومودتي خالصة لكم ، آمين آمين ، والحمد لله رب العالمين


Tags H1 to H6

منتديات شيعة علي عليه السلام وفاطمة الزهراء عليها السلام

موسوعه الحجاب

موسوعه الحجاب
إضافة رد
قديم 09-16-2012, 05:52 PM   #1
معراج الايمان
عضوة شرفية

الدولة :  الكاظميه المقدسه
هواياتي :  المطالعه
معراج الايمان غير متواجد حالياً
افتراضي موسوعه الحجاب

 

 

 


موسوعه الحجاب



أيتها الأخت المؤمنــــــة

إليك الآن بعض التعليمات الإسلامية التي رسمها الله تعالى لك، لكي تسعدي في الدنيا والآخرة.. وهي تعليمات راقية تسموا بك إلى درجات عالية في الفضيلة والإيمان والكرامة والشرف، وتتكفل لك الخير والفلاح.. بشرط أن تطبقيها وتلتزمي بها في الحياة:-

1- الحجاب قبل كل شيء

إن الحجاب هو الحرز الآمن الذي يحرسك من الفساد والمفسدين، ويصونك من الشقاء والأشقياء وهو الحصن المنيع الذي يمنع عنك السوء وأهله.

إن الحجاب رسالة الله إليك.. فأطيعي ربك، ونفّذي أمره، فإنه لمصلحتك، ومن أجل المحافظة عليك.

إن خالقك رؤوف بك وهو يخاطبك بقوله سبحانه: ((ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى))، ((وليضربن بخمرهنَّ على جيوبهن ولا يبدين زينتهن))، فإياك أن تخالفي أمره فتهلكي.

إن قيمة المرأة بدينها وحيائها وعفافها، وإن الحجاب هو المفتاح الذهبي لذلك، فعليك أن تلتزمي به.

إن السفور ابتذال وإنحطاط.. فاحذريه، وإن الحجاب سُموٌ وجمال وهيبة ووقار فعليك به.

إن الطريق إلى رضوان الله.. وإلى الجنة يمرّ عبر الحجاب، فإياك أن تنحرفي عن هذا الطريق فتخسري رضوان الله وجناته.

وإن الطريق إلى عذاب الله وإلى النار يمرّ عبر السفور فإياك أن تسلكيه فتسقطي في أعماقه.

يجب عليك أن تتستّري – عن الرجال الأجانب- بالستر الإسلامي الذي أوجبه الله عليك انسجاماً مع طبيعتك وشخصيتكِ.

لا تكشفي عن محاسنك ومفاتنك للرجال حتى يتطلعوا إليها، كالسلعة التي تعرض في الأسواق والمحلاّت.قال سبحانه وتعالى: (( إنَّ الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألاّ تخافوا ولا تحزنوا وأبشروا بالجنة التي كنتم توعدون)).

إذن: عليك أن تكوني فخورة بالحجاب، لأنك تطيعين الله تعالى في هذا القانون الحكيم، ولأنك تكتسبين الأجر والثواب –وأنت في الحجاب – على كل خطوة خطوة تسيرين نحو الكمال ورضا الله تعالى ((وما عند الله خير وأبقى))، ((ورضوان من الله أكبر)).

بينما المرأة السافرة تتحمل الإثم والعصيان عن كل خطوة تخطوها وهي سافرة.





**لا تنخدعي بالشعارات

أيتها الأخت المسلمة: إن أعداء الإسلام وأعداء المرأة يحاربون الحجاب عن طرق كثيرة، ومنها بالشعارات الباطلة والألفاظ الفارغة، فعليك أن تتنبهي لهذه المؤامرات فلا تنخدعي بالألفاظ البراقة الخالية من اللُّب، ولا تغتري بالشعارات المزيفة.. لا تتجرّعي السُمّ الممزوج بالعسل..

ولا تبيعي نفسك ودينك وكرامتك لأعداء الله.. كوني مسلمة قولاً وفعلاً.. تَبَّرئي من الغرب ومن فساده وفجوره و سفوره، واستعيذي بالله من إعلامه و دعاياته التي تهدف إلى إفساد المجتمع الإسلامي وتشويهه، وأعلمي: أن التقدم في الحجاب، وأن التمدّن والتحرر والتحضّر إنما هو في الإسلام وقوانينه، ومنها الحجاب .

واعلمي أيضاً: أن الرذيلة والفضيحة والشقاء إنما هو في القوانين المخالفة للإسلام ومنها السفور

***كوني داعية إلى الحجاب

اشرحي فلسفته وحكمته، لقريباتك وزميلاتك وصديقاتكِ.. في المدرسة..وفي كل مكان .

وقد جاء في التأريخ: أن السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) كانت تُبيِّن المسائل الشرعية لبعض النساء في المدينة المنورة، وأن السيدة زينب بنت أمير المؤمنين (عليهما السلام) كانت تُدرِّس تفسير القرآن للنساء في الكوفة.

إذنِ: عليك أن تجعلي نفسك داعية إلى الدين، وخاصة الحجاب، بين أمثالك من الفتيات والنساء.





الفتاة المسلمة

أنا الفتاة المسـلمة مصـونة مكرمـة

عفيفـة محتشـمة أنا الفتاة المسـلمة

بالدين والفضيـلة وعفـة أصـيلـة

وشــيمة نبيلـة أنال كـل مكرمة

والخلــق المتـين يأبـى علي الديـن

تبــرج يشـين أو سـيرة متهمـة

أعتز بالحجــاب وســابغ الثياب

فضــائل الآداب أحيــى به منعمة

ما يجوز كشفه و ما لا يجوز

وإليك الآن بمسائل مهمة لك فانتبهي :

1 - ما الذي يجوز لك كشفه من بدنك أمام النساء ؟

الجواب: كل البدن ما عدا العورة ولكن لا يليق للمرأة أن تتكشف هكذا للمرأة الأخرى إلا لضرورة .



2 - ما الذي يجوز لك كشفه من بدنك لمحارمك؟

الجواب:لا يجوز كشف ما فوق الركبة على الأحوط وجوباً. وأما السيد السيستاني فيقتصر على العورة ولكن إذا خافت أن ينظر إليها بريبة وشهوة فيحرم أن تَكْشُفْ حتى باقي بدنها فينبغي أن تحتشم المرأة أمام محارمها حتى لا يدخل الشيطان فيركس رمحه ويهدم كل صلاح .



3 - ما الذي يجوز للمرأة أن تنظر فيه للرجل ؟

الجواب:

إن كان الرجل أجنبياً فلا يجوز لها النظر لبدنه إلا لوجهه ورأسه وكفيه وقدميه فقط فيحرم عليها مثلاً أن تنظر إلى ساقه أو عضده أو ظهره أو بطنه على الأحوط .

وما تشاهده النساء في التلفاز جار كذلك فيحرم عليها أن ‏ترى المصارعة مثلاً أو أن ‏ترى رجلاً كاشفاً ساعده أو ساقه هذا على رأي السيد السيستاني دام ظله على الأحوط في النظر اللامباشر كالتلفاز مثلاً وأما نظرها للأجنبي بريبة وتلذذ فحرام حتى النظر في وجهه .

أما إذا كان من محارمها كأبيها وأخيها مثلاً فينبغي لها أن لا تنظر إلى جسد محارمها إلا إلى ما كان متعارفاً وإن جاز نظرها إليه ماعدا العورة وأما إذا خيف عليها بالنظر إلى المحارم الوقوع في النظر المحرم فيحرم عليها ذلك.

4 - ما حكم كشف الوجه للرجل الأجنبي ؟

الجواب: اختلف الفقهاء على قسمين فمنهم من أوجب ستر الوجه كالسيد الخوئي على الأحوط ومنهم من قال إن كشف الوجه إن كان به فتنة للرجال و وقوع في المحذور فحرام عليها كشفه وإن لم يكن في كشف الوجه فتنه فالأفضل هو الستر لوجهها كما عند السيد السيستاني. وستر الوجه له ثمار عدة منها:

أ) إبعاد المرأة عن الرجال مما يقلل من دواعي الانحراف والمشاكل .

ب) ستر محاسنها ومساوئها فلا يقال هذه جميلة أو قبيحة أو شكلها هكذا أو هكذا أو لونها هذا الشكل أو غير ذلك .

ج) عن جميع العلماء أن المرأة إذا وضعت مكياجاً و زينة غير ما استُثْنِي على قول لا يرتضيه السيد الخوئي لم يجزلها كشف وجهها وغالباً تخرج النساء متزينات فستر وجهها يرفع عنها حرج التزين .

د) بعد هذا و ذاك تذكري كلام الصديقة الكبرى في قولها إرشادا ً.

((خير للمرأة ألا ترى الرجال ولا الرجال يرونها))



5 - ما حكم كشف الأقدام ؟

الجواب: يحرم عليها كشف أقدامها للرجال الأجانب كأن تخرج من دون جوراب مثلاً أو تمشي بجوار أخي زوجها غير لابسة له فلا بد عليك وجوباً شرعياً أختي المؤمنة المتمثلة بالزهراء عليها السلام أن لا تكشفي قدميك أمام الأجانب وأن لا تلبسي الجواريب الخفيفة أو التي تشد الانتباه وأن تنبهي كل امراة على ذلك فلك بذلك الخير الكثير.

فللجوراب شروط:

1-ألا يكون شفافاً .

2-ألا يكون من الزينة .

3-ألا يكون مثيراً .

6 - ما حكم ستر الكفين ؟

الجواب: على رأي السيد الخوئي يجب مطلقاً على الأحوط.

وأما السيد السيستاني فيجوز كشف الكفين إذا لم يَكُنّ يثرن الرجال , وأما إذا وُضع الحناء في اليد فلا يجوز لها إظهار يدها للأجنبي عند السيدين بالاحتياط عند السيد السيستاني وأما وضع الخاتم فلا يجوز عند السيد الخوئي إذا كان يراه الناظر وأما السيد السيستاني فيجوز إلا بالحكم الثانوي .

وأما إذا كان إظهار اليدين مثيراً حرم عليها كشف يديها .



7 - ماهي شروط الحجاب ؟

الجواب: يشترط في حجاب المرأة ثلاثة شروط وإلا لم يكن حجاباً حقيقة وإن لبست المرأة العباءة والخمار الساتر لوجهها مثلاً والشروط هي:

1 - أن لا يكون الساتر شفافاً لترى منه بشرة المرأة .

2 - أن لا يكون الحجاب ضيقاً بحيث تبين مفاتن المرأة من صدرها وعجيزتها مثلاً وكذا أن لا تمس عباءتها جسدها ليفتتن الناظرون بها .

ملحوظة:

هنالك ملابس تسبب الالتصاق بالبدن , مثل الصوف والحرير إذا اجتمعا فتنبهي .

3 - أن لا يعد هذا الحجاب من الزينة في عرف بلدها ومنطقتها كأن تضع المرأة في عبائتها كرستالاً أو فصوصاً لماعةً بحيث تشد بذلك من أعين الناظرين .

فإن لم تتوفر هذه الشروط فهذه المرأة فعلاً غير لابسة للحجاب ولا متسترة على نهج الأطايب من آل محمد فانظري إلى الزهراء و زينب عقيلة الطالبيين عليهما السلام واقتدي بهما .







ملحوظة:

في نظر الصبي المميز للمرأة لا يجوز لها أن تتكشف إذا تسبب نظره إليها تحرك شهوته على الأحوط وجوباً عند السيد السيستاني وفتوى عند السيد الخوئي وإن كانت لا تترتب مفسدة من نظر المميز فالأحوط الأولى هو التستر كما عن السيد الخوئي .



ذكـــــــــــرى

ينقل أحد المؤمنين أنه ذهب إلى النجف الأشرف على ساكنها آلاف التحية‌ والسلام وكان يعرف بعض الصلحاء وفي بعض الأيام مر على دار أحدهم فخرجت امرأة من منزلهم فلمح بصره أمراً غريباً حيث شاهد أقدام تلك المرأة‌ سوداءَ وبشرة أصحاب المنزل غير ذلك فبفضوله دقق أكثر فعلم أن هذا السواد ما هو إلا سواد القدر “السنون” فبهت هذا المؤمن فلو لم تكن هذه المرأة‌ مضطرة إلى الخروج لما عمدت إلى أقدامها وطلتها بالسواد .

ومن هذا نعلم عفة هذه المرأة وأنها لا تريد أن ترى بشرتها للأجنبي كيف وإظهار القدمين حرام.





حجاب المرأة مع محارمها

ونرجع ثانياً ونقول : ينبغي للمرأة أن تكبح لجام الشيطان وأن لا تجعل له تدخلاً في حياتها ومن ضمن الطرق هو لبسها فالأولى لها أن تلبس كل لباس محتشم لا يثير محارمها بالنظر إليه وكذا أن لا تلبس الملابس الضيقة التي تفصل الجسد فهنا ثلاثة أمور:

1 - لبس الملابس المحتشمة . 2 - أن لا تلبس الملابس الضيقة .

3 - أن لا تلبس الملابس القصيرة .

كل ذلك لأجل مراعاة نفسها و مراعاة الطرف المقابل سواء كان محرمها أخاها أم أباها أم ابنها .........الخ , وإن كانت لا تأمن للناظر من محارمها إليها بالملابس التي لا تتوفر فيها هذه الشروط بالوقوع في المحرم أو النظر المحرم على قول آخر فحرام عليها ذلك .

وهذه المسألة مهمة مهمة مهمة جداً جداً جداً ففكري فيها واسعي سعياًُ حثيثاً لنيل مرضاة الله واجتناب كل ما يحتمل بسببه الوقوع في ما يسخط الله تعالى .

وفي ختام موضوع الحجاب يحسن أن نذكر بعض الروايات :

1 - قال رسول اللَّه صلى الله عليه وآله : من أطاع امرأته أكبه اللَّه على منخريه في النار.

قيل: و ما تلك الطاعة؟

فقال: تدعوه إلى النياحات والعرسات والحمامات والثياب الرقيقة فيعينها



  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 09-16-2012, 06:55 PM   #2
نور الهدايه
 
الصورة الرمزية نور الهدايه

الدولة :  دار الخير
نور الهدايه غير متواجد حالياً
افتراضي

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها
  رد مع اقتباس

 

 

 

قديم 09-16-2012, 08:23 PM   #3
معراج الايمان
عضوة شرفية

الدولة :  الكاظميه المقدسه
هواياتي :  المطالعه
معراج الايمان غير متواجد حالياً
افتراضي

الف شكر اختي نور على المرور
  رد مع اقتباس

 

 

 

إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd